هذه هي الامراض الجنسية الاكثر انتشاراً بين الرجال!


هذه هي الامراض الجنسية الاكثر انتشاراً بين الرجال!

ay
شاركي المقال

يعاني اغلب الرجال الذين يصابون بعدوى الامراض المنقولة جنسيا من جروح وافرازات من العضو التناسلي تصاحبها حرقة عند التبول. هذه العلل تساعد في التشخيص الفوري وتحديد نوعية العلاج المناسب. واحدى المضاعفات المتعلقة بتاجيل العلاج لدى الرجال المصابين بالمرض هي التندب وانسداد قنيات المني مما يسبب العقم.

ومن أبرز الأمراض الجنسية الأكثر إنتشارا:

الزهري يؤدي الى طفح جلدي ويصيب بالشلل وفقدان البصر

الزهري تسببه بكتيريا حلزونية ويمر في جسم المصاب بثلاث مراحل، ويسبب عادة تقرح في القضيب في المرحلة الأولى. ويسبب طفح جلدي في المرحلة الثانية. ويصيب في المرحلة الثالثة الجهاز العصبي والعين فيسبب تدمير لخلايا الدماغ مما قد يؤدي الى الشلل وفقدان البصر. ويشخص المريض بواسطة فحص دم لمضادات البكتيريا الحلزونية في الدم. ولكون عواقب المرض خطيرة جدا، فلذلك التشخيص المبكر مهم جدا.

الكلاميديا تدمر الأجهزة التناسلية الذكرية

الكلاميديا هي بكتيريا صغيرة جدا وتسبب أمراضا للجهاز التناسلي للذكر والأنثى. ولسوء الحظ معظم المصابين لا يشكون من أية أعراض. ولكن هذه البكتيريا تسبب تدمير للأجهزة التناسلية الذكرية والأنثوية. وعند الرجل قد تؤدي إلى التهاب البربخ أو الخصية وبالتالي إلى فقدان القدرة على إنتاج الحيوانات المنوية. كما أنها قد تؤدي إلى التهاب مجرى البول فتؤدي إلى حرقة في البول مع إفرازات من القضيب. ولتشخيص مثل هذه الحالات، ينصح الذّكر بعمل فحص لمجرى البول وذلك بفحص جينات الكلاميديا في البول

السيلان يصيب الخصية والقضيب

السيلان هو من الأمراض الجنسية المنتشرة في العالم ينتج عن بكتيريا عنقودية، وعند الرجال تصيب عادة البربخ والخصية والقضيب مما يتسبب بالآم في الخصية ونزول إفرازات سائلة من فتحة القضيب. وكثيرا ما يؤدي المرض إلى عقم عند الجنسين وضمور في الخصية إن لم تعالج في الوقت المناسب.

إقرأي أيضا :   7 مليون مغربي يستهلكون مياه ملوثة و غير صالحة للشرب بسبب فضلات السجناء

التهاب مجري البول نتيجة بكتيريا مختلفة

التهاب مجري البول هي مجموعة من الأمراض الجنسية التي تنتج عن عدة أنواع من البكتيريا ويشتكي المصاب بها بافرازات من فتحة البول مع الآم وحرقة عند التبول. وتسبّبها بكتيريا مختلفة وتحتاج إلى علاج خاص لمعرفة سببها وعلاجها بالعلاج المناسب.

مرض نقص الناعة المكتسب (الإيدز) يصيب خلايا المناعة

مسبب هذا المرض هو فيروس HIV وهو فيروس صغير يحمل مادة RNA ولكنه يحول هذه المادة داخل خلية الإنسان إلى مادة DNA مما يجعلها تختلط في المادة الجينية للخلايا. ومع أن هذا الفيروس من الفيروسات الضعيفة إلا أنه يستطيع الإنتقال من انسان الى آخر عن طريق نقل الدم أو الإتصال الجنسي وخاصة إن كانت هناك جروح في القضيب أو في المهبل.

وخطورة هذا الفيروس أنه يصيب خلايا المناعة في كرات الدم البيضاء والتي تسمى الخلايا المساعدة والتي من أهم وظائفها هي التعرف على الفيروسات والبكتيريا التي تدخل جسمنا وتعمل علي محاربتها بتفعيل مجموعة من الأوامر والتفاعلات في الجسم تؤدي في النهاية الى تدمير الجراثيم الغازية للجسم. فإن أصيبت مثل هذه الخلايا وقل عددها فإن قدرة الجسم على محاربة الجراثيم الغازية للجسم تكون شبه معدومة حتى وإن كانت مثل هذه الجراثيم ضعيفة ولا تسبب أمراضا في الإنسان العادي، إلا أنها تسبب أمراضا والتهابات خطيرة جدا عند المريض المصاب بالإيدز.

الهيربس فيروس معد يظهر نتيجة ضعف المناعة

فيروس الهيربس ينقسم الى نوعين: النوع الأول يصيب منطقة الفم والشفة، والنوع الثاني يصيب الأجهزة التناسلية ويظهر عادة على شكل قرحة مؤلمة جدا في الأعضاء الخارجية للأجهزة التناسلية. وقد ترجع القرحة للمريض عدة مرات في السنة وخاصة إن ضعفت مناعة المريض نتيجة مرض آخر أو حتى عند الدورة الشهرية. وهذا الفيورس معدي بطريقة كبيرة جدا بحيث إن تلامست الأعضاء فإن الإصابة عادة تحدث خلال أسبوع من الإتصال. وإن نسبة الاصابة تكون كبيرة جدا.

إقرأي أيضا :   قولي وداعاً للكحه مع علاجات طبيعية ومنزلية!

صحتي



مقالات مشابهة