فاجعة: أم ترمي طفليها من نافذة الطابق الثالث و تلحقهما بمدينة مكناس


فاجعة: أم ترمي طفليها من نافذة الطابق الثالث و تلحقهما بمدينة مكناس

24565674-v2_xlarge
شاركي المقال

اهتزت جماعة ويسلان ضواحي مكناس اليوم الجمعة على فاجعة، حيث أقدمت امرأة على رمي طفليها ونفسها من نافذة الشقة التي يقطنون فيها والمتواجدة في الطابق الثالث لعمارة سكنية مما أدى إلى مصرع ابنتها وإصابتها وطفلها الآخر إصابة خطيرة.

وحول تفاصيل الفاجعة،فقد استقبل مستشفى محمد الخامس بمكناس حوالي الساعة الرابعة بعد الزوال جثة طفلة لا يتجاوز عمرها ستة أشهر، وشقيقها ذو الاربع سنوات في حالة حرجة هذا بالإضافة إلى والدتهم التي أقدمت على رمي نفسها مباشرة بعد الإلقاء بهم من نافذة شقتهم الكائنة بإحدى العمارات السكنية قرب مسجد الأنوار بويسلان.

وحول دوافع إقدام المرأة على فعلتها أفادت رجحت مصادر لمكناس بريس أن يكون وراءه صراع بين زوجها الذي يعمل جنديا بمدينة بوعرفة، حيث قامت بتهديده على الهاتف بما ستقدم عليه قبل أن تنفذ تهديداتها الأمر الذي خلف فاجعة حقيقية.

Loading...
إقرأي أيضا :   اخر لقاء بين أم وابنها قبل الحكم عليه بالإعدام ووفاتها بعد ذلك والظابط بجوارهم كان يبكي


مقالات مشابهة