قناة جزائرية تورط الفايد بسبب كورونا والأخير يلتزم الصمت


قناة جزائرية تورط الفايد بسبب كورونا والأخير يلتزم الصمت

محمد فايد
شاركي المقال

يبدو أن الضجة التي أثارها الدكتور محمد الفايد، دفعته لإغلاق هاتفه، خاصة بعدما تداول نشطاء كثر، حديثه حول موضوع القضاء على فيروس كورونا بالصيام خلال شهر رمضان.

إقرأي أيضا :   عجيب .. امرأة فلسطينية أم لـ11 طفلاً وعمرها لا يتجاوز 21 عاماً

الفايد وجد نفسه في موقف لا يحسد عليه، جراء خرجته الاعلامية الأخيرة على قناة “البلاد نيت” الجزائرية، حيث قال إن “انتشار كورونا سيتوقف مع بداية الشهر الفضيل”، وهو ما جعله عرضة لموجة من الانتقادات من طرف رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الذين اعتبروا أن هذا الأخير يفتي في موضوع بعيد عن مجال تخصصه.

ولم يسلم الدكتور من سخرية نشطاء “سوشيل ميديا”، متهمينه بالتخريف والإفتاء والترويج لمعلومات مغلوطة، خاصة وأن الدول العظمى لم تتوصل بعد لأي علاج أو تلقيح للحد من انتشار الفيروس.

مدافعون عن الفايد قالوا أن كلامه منطقي لأن الصوم أبيث نجاعته علميا في تقوية المناعة، وهو ما قصده الفايد من كلامه.

إقرأي أيضا :   والد ضحية فاجعة بوقنادل: بنتي تقطعو ليها يديها وقالت ليهوم صونيو لبابا يعتقني قبل ما تموت


مقالات مشابهة